- Advertisement -

- Advertisement -

4 رواد فضاء يغادرون “المحطة الدولية” إلى الأرض

- Advertisement -

غادر فريق من أربعة رواد محطة الفضاء الدولية في وقت مبكر اليوم الخميس ليبدأ رحلة العودة إلى الأرض منهيا مهمة علمية استمرت ستة أشهر.

والفريق هو ثالث أطول الفرق التي أرسلتها شركة سبيس إس لصالح وكالة ناسا بقاء في محطة الفضاء الدولية.

وانفصلت الكبسولة كرو دراجون التابعة لسبيس إكس وعلى متنها ثلاثة رواد أمريكيين يعملون في ناسا ورائد فضاء ألماني من وكالة الفضاء الأوروبية عن محطة الفضاء الدولية في الساعة 0520 بتوقيت جرينتش لبدء رحلة العودة إلى الأرض. ومن المتوقع أن تستمر هذه الرحلة حوالي 23 ساعة.

وعرض مقطع فيديو في بث مباشر عبر الإنترنت لوكالة ناسا يظهر الكبسولة وهي تبتعد عن المحطة وشوهد رواد الفضاء الأربعة وهم يرتدون ملابس الفضاء البيضاء والسوداء في مقصورة الطاقم قبل فترة وجيزة من انفصال المركبة الفضائية عن المحطة التي تدور على ارتفاع 400 كيلومتر فوق الأرض.

ثم دفعت سلسلة من الدفعات الصاروخية القصيرة الكبسولة بأمان بعيدا عن محطة الفضاء الدولية.

وإذا سار كل شيء بسلاسة، فستهبط مركبة كرو دراجون، التي يطلق عليها اسم إندورانس، بمظلة في البحر قبالة سواحل فلوريدا في الساعة 12:43 صباحا بتوقيت شرق الولايات المتحدة يوم الجمعة (0443 بتوقيت جرينتش).

وكان طاقم إندورانس قد وصل إلى محطة الفضاء في 11 نوفمبر تشرين الثاني.

وأسس الملياردير إيلون موسك، الرئيس التنفيذي لشركة تسلا للسيارات الكهربائية، شركة سبيس إكس التي تتخذ من كاليفورنيا مقرا في عام 2002. وأطلقت الشركة ما مجموعه سبع رحلات فضائية مأهولة بالبشر خلال العامين الماضيين.

- Advertisement -

رابط المصدر

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

- Advertisement -

التعليقات مغلقة.