الدوري الإسباني

ثقة في غرفة ملابس ريال مدريد من خطف الدوري الإسباني من برشلونة وأتلتيكو

Riyadiyatv – ثقة في غرفة ملابس ريال مدريد من خطف الدوري الإسباني من برشلونة وأتلتيكو.

زادت درجة السخونة والاشتعال في الدوري الإسباني، الدرجة الأولى لكرة القدم، في الموسم الجاري، عقب سقوط فريق أتلتيكو مدريد المتصدر أمام نظيره إشبيلية صاحب المركز الرابع بهدف للاشيء، في المباراة التي جمعت بين الفريقين مساء أمس السبت ضمن منافسات الجولة التاسعة والعشرين من البطولة.

وشهدت مباريات هذه الجولة أيضاً فوز ريال مدريد على نظيره إيبار بثنائية نظيفة، فيما يواجه برشلونة، نظيره بلد الوليد الليلة في مباراة مهمة مهمة جداً أيضاً في صراع اللقب.

وحالياً يتصدر أتلتيكو مدريد جدول الترتيب برصيد 66 نقطة، وفي المركز الثاني ريال مدريد، حامل اللقب وله 36 نقطة، فيما يحل في المركز الثالث برشلونة، وله 62 نقطة، وسيتقلص الفارق إلى نقطة واحدة حال فوزه الليلة على بلد الوليد.

ويؤمن ريال مدريد بقدرته على حسم لقب الدوري الإسباني في الموسم الجاي معتمداً على نفسه وبيده لا بيد غيره، في ظل تفوقه على منافسيه الرئيسيين على اللقب برشلونة وأتلتيكو مدريد في المواجهات المباشرة في الموسم الجاري.

ويخطط ريال مدريد للفوز على برشلونة في مباراة الكلاسيكو التي ينتظرها عشاق الساحرة المستديرة في العاشر من الشهر الجاري، من أجل الاقتراب خطوة كبيرة من الصدارة وإقصاء منافسه عن حلم مزاحمته على اللقب، الذي اقترب منه من جديد بعد أن كان بعيداً عنه منذ عدة شهور في النصف الأول من عمر الموسم الجاري.

وكان ريال مدريد الفائز الأكبر من هذه الجولة من عمر الدوري الإسباني، فقد فاز على إيبار في ملعب ألفريدو دي ستيفانو، بنتيجة 2-صفر، وسقك منافسه وغريمه على زعامة الكرة في العاصمة الإسبانية، فريق أتلتيكو مدريد على ملعب إشبيلية بهدف للاشيء، وتقلص الفارق في الصدارة إلى 3 نقاط فقط، في انتظار أيضاً ما سيفعل برشلونة الليلة أمام بلد الوليد.

في كل الأحوال أعطى سقوط الأثلتي أمام إشبيلية دفعة كبيرة للاعبي ريال مدريد، ولتطلعات حامل اللقب في المنافسة على اللقب في الموسم الجاري، وقبل 9 جولات من نهاية عمر المسابقة، هناك ثقة كبيرة في غرفة ملابس ريال مدريد، بأنهم أمامهم الفرصة للاحتفاظ باللقب، حال عدم التخاذل ومواصلة اللعب بكل قوة في المباريات المقبلة.

ويعرف ريال مدريد أن عليه الفوز على الكتالونيين في مباراة الكلاسيكو، خاصة أن برشلونة سيتخطى ريال مدريد للمركز الثاني حال فوزه على بلد الوليد بفارق نقطتين ليصبح 65 نقطة مقابل 63 لريال مدريد، وفي حال فوز الريال في موقعة الكلاسيكو سيجعله يتفوق بنقطة، كما أنه حال التعادل ستكون الغلبة له حال تعادل الفريقين في النقطا في نهاية الموسم، لسابق فوز الريال في الدور الأول بملعب كبمب نو، بنتيجة 3-1.

وعلى صعيد التنافس مع أتلتيكو مدريد، يحتاج ريال مدريد لخسارة الأخير مباراة واحدة فقط، ومواصلة النادي الملكي لدرب الانتصارات، وفي هذه الحالة سيتعادل الفريقان في النقاط، ويتفوق ريال مدريد بفوزه ذهاباً على الأثلتي 2-صفر، وتعادله في واندا متروبوليتانو، 1-1.

وبشكل عام يسير ريال مدريد بصورة رائعة في بطولة الدوري الإٍباني، حيث لم يخسر أي مباراة منذ 30 يناير الماضي، وحقق مؤخراً 3 انتصارات متتالية، ولكن الفريق ينتظره أسبوع صعب جداً بمواجهة ليفربول في ذهاب دوري أبطال أوروبا، في ملعب ألفريدو دي ستيفانو، ثم مواجهة برشلونة في الكلاسيكو على ملعبه أيضاً، والعودة لمواجهة ليفربول في الأنفيلد، ضمن إياب دور الثمانية للبطولة الأوروبية، التي يعتبر ريال مدريد سيدها المتوج وبلا منافس.

وقد تشهد الجولة الثلاثين تصدر ريال مدريد لجدول ترتيب الدوري الإسباني، حال فوز النادي الملكي على برشلونة في مباراة الكلاسيكو، وتعثر أتلتيكو مدريد خلال مباراته خارج ملعبه في إشبيلية أيضاً، ولكن هذه المرة أمام فريق ريال بيتيس، ويواجه أتلتيكو ظروفاً صعبة جداً في المباراة، ممثلة في غياب ثنائي هجومه وهدافيه الأوروجواياني لويس سواريز وماركوس لورينتي، نتيجة الإيقاف لتراكم البطاقات الصفراء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى