منتخب قطر لإظهار نسخته الشرسة أمام العالم في مواجهة لوكسمبورج

Riyadiratv – منتخب قطر يتطلع لإظهار النسخة الشرسة منه أمام العالم حين يواجه لوكسمبورج في المجر ضمن التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم قطر 2022.

يفتتح منتخب قطر المشاركة التاريخية له في التصفيات الأوروبية المؤهلة لكأس العالم قطر 2022 اليوم حينما يواجه منتخب لوكسمبورج، واليوم سيكون العالم على موعد مع مشاهدة منتخب قطري متطور خلال السنوات الأخيرة.

الفريق القطري بات واحدا من القوى التي لا يستهان بها في القارة الآسيوية، ومشاركته في كوبا أمريكا 2019 ومن بعدها تصفيات أوروبا المونديالية تعطي الملمح العالمي المطلوب للعنابي قبل كأس العالم الذي يقام على أرضه.

المنتخب القطري لم يستطع أحد إيقافه في آخر نسخة من كأس آسيا، فاز بكل المباريات حتى أقصى اليابان في النهائي بـ3-1.

وبدأ العنابي مشوار دفاعه عن اللقب الآسيوي في 2023، يستهل هذا المشوار بتصدره لمجموعته في التصفيات الآسيوية.

ما يرجح كفة العنابي أمام لوكسمبورج، هو أن الأخير واحد من أضعف الفرق الأوروبية، فشل في التأهل إلى يورو 2016 وكذلك يورو 2021 ويعد من بين الفرق السهلة في القارة بالتأكيد، لذا ستكون هناك فرصة لقطر لبدء مشوارها بفوز على لوكسمبورج وإظهار نسختها الشرسة للعالم.

في التصفيات المؤهلة إلى آخر نسختين من كأس أوروبا، لم تفز لوكسمبورج سوى في مباراتين من أصل 18 مباراة، وفي تصفيات كأس العالم 2018 بروسيا، فازت في مباراة واحدة من أصل 10 مباريات، نحن أمام منتخب متواضع للغاية في أوروبا، ولذلك يعد الأدعم القطري المرشح الأفضل للفوز على لوكسمبورج في تلك المباراة.

الفريقان يسعيان لتحقيق الانتصار الأول في أول مباراة تجمعهما تاريخيا على الإطلاق.

أما رجال المدرب الإسباني فيليكس سانشيز فسجلوا انتصارا رائعا مؤخرا 5-0 على بنجلاديش، ولم يخسروا في 10 مباريات من أصل آخر 14 خاضها العنابي، وعلى الأراضي القطرية فاز العنابي في 4 من أصل آخر 4 مباريات خاضها وسجل 9 أهداف في آخر مباراتين فقط.

أما لوكسمبورج فلم يفوزوا في 17 من أصل آخر 21 مباراة خاضوها، خسروا 11 مباراة من أصل آخر 15 مباراة لعبوها، وخسروا آخر 7 مباريات تحديدا دون أي تعادل أو فوز.

وأكثر من ذلك، لم يفز منتخب لوكسمبورج سوى في 4 مباريات منذ عام 2016، فوزان من هذه الأربعة تحققا أمام مالطا وسان مارينو، اثنين من أسوأ المنتخبات في العالم وليس في القارة الأوروبية وحدها.

وفقا لهذه المعطيات كلها، تملك قطر اليد العليا في تلك المباراة اليوم الأربعاء، ولكن كل شيء يُحكم عليه في النهاية داخل المستطيل الأخضر ولا شيء آخر.

وتقام مباراة قطر ولوكسمبورج على ملعب ناجيرديل ستاديون ديبريسين في المجر ويديرها الحكم الصربي ميلوس دجوردجيتش.

قد يعجبك ايضا