مبابي يحبط باريس سان جيرمان بشأن التجديد.. ويعزز تفاؤل ريال مدريد

Riyadiyatv – مبابي يحبط باريس سان جيرمان بشأن التجديد.. ويعزز تفاؤل ريال مدريد

إدارة نادي باريس سان جيرمان يتخلون عن كلمات الثقة ويختارون الحذر عند الحديث عن تجديد عقد نجمهم الفرنسي كيليان مبابي، الذي يسعى ريال مدريد لضمه في الميركاتو.

يبدو أن الوضوح والثقة، التي عاشها نادي باريس سان جيرمان الفرنسي بشأن تجديد عقد نجمه الفرنسي كيليان مبابي (البالغ من العمر 22 عامًا) قبل بضعة أسابيع، يتبخران، مما يزيد من أمال نادي ريال مدريد الإسباني للحصول على خدماته.

تراجعت ثقة باريس سان جيرمان في استمرارية كيليان مبابي إلى ما بعد عام 2022 في معقل بارك دي برينس، حيث تحول القادة الباريسيون من الطمأنينة التي نقلوها في تصريحاتهم قبل أيام إلى تجنب الحديث عن الأمر.

وقال ليوناردو، المدير الرياضي لنادي العاصمة الفرنسية، بعد مباراة الأحد الماضي أمام أولمبيك ليون والتي سجل خلالها مبابي هدفين رائعين ليكمل بهما وصوله لـ 100 هدف في الدوري الفرنسي: «ليس هذا هو اليوم الذي نتحدث فيه عن عقده لكن ستأتي نقطة يكون لدينا فيها مستقبل أكثر وضوحا».

وفي الحقيقة، النبرة التي تحدث بها المدير الرياضي البرازيلي للكيان الباريسي، ليوناردو، تتناقض مع التفاؤل العارم الذي كان يعبر به عن عملية تجديد عقد مبابي، والذي قاله قبل أيام قليلة من تأكيد رئيس نادي باريس سان جيرمان، ناصر الخليفي، عن بقاء الموهوب الفرنسي.

وكان رجل الأعمال القطري ناصر الخليفي قد صرح بشكل مدو بعد إقصاء برشلونة من دور الستة عشر من بطولة دوري أبطال أوروبا، قائلًا: «مبابي ونيمار سيظلان للأبد مع باريس سان جيرمان».

وكان هذا التصريح بمثابة صدمة بالنسبة لكيان ريال مدريد والذي كان يراقب مبابي عن كثب وزاد حماسه أكثر بالتعاقد معه بعدما أحرز أربعة من خمسة أهداف لفريقه باريس سان جيرمان في شباك برشلونة في المرحلة الإقصائية: سجل هاتريك في الذهاب في كامب نو وهدفا آخر في مباراة العودة في بارك دي برينس.

مبابي، كما ذكرت إذاعة «كادينا سير» الإسبانية، قال «لا» ثلاث مرات لعرض تجديد عقده مع النادي الفرنسي، حيث يريد اللاعب أن يفكر في مستقبله، حيث يعلم أن عقدًا جديدًا (العقد الحالي سينتهي به في عمر 23 عامًا) من شأنه أن يربطه بباريس سان جيرمان في بداية مسيرته، وقد يؤدي اتخاذ قرار متسرع إلى إغلاق أبواب ريال مدريد نهائيًا.

في الوقت نفسه، في الكيان الأبيض، يفكرون بتفاؤل في المدى الذي يقدمه لاعب كرة القدم لناديه الحالي، ففي حالة لم يجدد مبابي عقده، فسيضطر باريس سان جيرمان لبيعه هذا الصيف (وسيكون في وضع تفاوضي غير ملائم) إذا كان يريد الحصول على بعض المال.

وخلاف ذلك، فإن إدارة النادي الباريسي برئاسة ناصر الخليفي لن تخاطر بالتخلي عن كيليان مبابي مجانًا في شهر يونيو 2022، وهو ما يشكل بانوراما مثالية أمام ريال مدريد.

قد يعجبك ايضا