آخر الأخبار

الفجوة تتسع بين رئيس الأهلي واللاعبين

Riyadiyatv – الخسارة من ضمك ضاعفت الأزمة بين رئيس الأهلي واللاعبين ، فمنذ إدلاء العويس والسومة بتصريحاتهما الشهير بـ “مهر الدوري” وفرض غرامة مالية عليهما من قبل إدارة النادي ، تسود حالة من القلق بين لاعبي فريق الأهلي ، مما أثر ذلك على نتائج الفريق في المرحلة الحالية من الدوري.

ويبدو أن الأزمة تتصاعد بين اللاعبين والرئيس خاصة بعد أن حضر الرئيس مباراة الأمس أمام فريق ضمك بعد 26 دقيقة من المباراة ، ثم غادر فور انتهاء المباراة.

وكشفت مصادر خاصة ، أن اللاعبين طلبوا من الرئيس الحضور إلى غرفة الملابس للتحدث معه بعد انتهاء المباراة ، لكنه رفض وغادر الملعب على الفور.

وكانت قضية العقم التهديفي التي أصابت “عمر السومة” هداف الفريق ، موضع جدل من قِبل جماهير الأهلي على منصات التواصل الاجتماعي ، فضلا عن تراجع مستوى الظهير الأيسر البرازيلي لوكاس ليما.

وبحسب المصادر نفسها ، طالب اللاعبون بلقاء رئيس النادي بعد المباراة ضمك أمس في غرفة الملابس ، لكن الرئيس غادر الملعب فور انتهاء المباراة.

كما علمت أن نقطة الخلاف الرئيسية بين الرئيس واللاعبين تكمن في وعد للاعبين بسداد مستحقاتهم المالية المتأخرة ، وفق جدول يتفق عليه اللاعبون ، حتى يحصل النادي على شهادة الكفاءة المالية ، لدعم الفريق بمدافع في الميركاتو الشتاء الماضي لكنهم فوجئوا بعقد النادي مع المهاجم السنغالي ، ونيانغ ليس جاهزًا للعب!.

يكرر اللاعبون فيما بينهم أن الإدارة لم تفِ بأي وعد معهم ، ولم تتعاقد مع مدافع ، ولم تدفع مستحقاتهم المتأخرة.

ولعل المصائب لم تأت منفردة ، إذ كانت هناك بوادر خلاف بين الرئيس ونائبه ، على أن المباراة الأخيرة التي حضرها نائب الرئيس كانت ضد القادسية التي أقيمت في الخبر في 7 (يناير).

ومن المنتظر أن يكون هناك اجتماع لوزارة الرياضة مع رئيس ونائب رئيس النادي خلال هذا الأسبوع للوقوف على ما يدور في النادي الأهلي ، ومناقشة جميع الملفات المتعلقة بوضع الفريق.

ومن جهته ، أعلن المدرب الصربي فلادان ميلوفيتش ، مدرب فريق الأهلي ، أنه لم يسبق له أن عاش في مثل هذه الظروف التي تحدث الآن ، سواء عندما كان لاعبا أو مدرباً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى