أريجو ساكي: أخبرت ريكارد أن برشلونة سيهزم ريال مدريد.. وبيريز وبخني

Riyadiyatv – أريجو ساكي: أخبرت ريكارد أن برشلونة سيهزم ريال مدريد.. وبيريز وبخني

الإيطالي أريجو ساكي واحد من أبرز المدربين في تاريخ الساحرة المستديرة وقد تحدث عن أسرار من فترته في ريال مدريد وصراعه مع برشلونة تحت قيادة ريكارد.

يحتفل المدرب الإيطالي الشهير الأسطورة أريجو ساكي، غداً الخميس الأول من أبريل 2021، بعيد ميلاده الخامس والسبعين وسط احتفاء من جميع من يعرفونه، ومن عاصروا هذا الهرم التدريبي الشامخ، صاحب التأثير الأكبر في تاريخ كرة القدم في نظر الكثيرين.

وحرصت صحيفة «لا جازيتا ديلو سبورت» الإيطالية الشهيرة على عمل حوار مطول تم نشره على صفحتين، مع المدرب العجوز، استعاد خلاله حديث الذكريات، وتحدث عن الفترة التي قضاها على رأس الجهاز الفني لفريق ريال مدريد الإسباني،

والصراع في الليجا مع غريمه التقليدي برشلونة، الذي كان يقوده حينذاك المدرب الهولندي الشهير فرانك ريكارد، كما تحدث أريجو ساكي عن فريقي مانشستر سيتي وبايرن ميونخ الألماني، وكشف عن إعجابه بالمدرب الإسباني بيب جوارديولا، وألقى الضوء على الواقع الحالي للكرة الإيطالية.

البداية من سنواته الأولى مع الساحرة المستديرة، حيث كشف أريجو ساكي عن أنه بدأ كلاعب في مركز المهاجم في بعض أندية الهواة ثم عاد إلى اللعب على الأجناب بعد ذلك، وقال إنه واجه فابيو كابيللو كلاعب.

وسرد أريجو ساكي بعضاً من ذكرياته في ميلان الإيطالي، خلال الفترة من 1987 وحتى 1991، حيث صنع أعظم فريق في تاريخ كرة القدم في نظر الكثيرين، وكشف ملامح من علاقاته بالرئيس السابق للنادي بيرلسكوني، الذي قال إنه أعاد البريق للكرة الإيطالية، كما تحدث عن الرئيس السابق أيضاً للنادي أدريانو جالياني ووصفه بالرجل العظيم في تاريخ ميلان.

وتحدث أريجو ساكي عن الفترة التي كان خلالها مديراً فنياً لفريق ريال مدريد الإسباني، وقال: أتذكر مرة قبل مباراة الكلاسيكو مع برشلونة، قابلت فرانك ريكارد في النفق المؤدي إلى غرف الملابس وكان يدخن ومرتبكاً للغاية قبل دقائق من انطلاق المباراة، فقلت له: لا تقلق، أنت ذاهب إلى تحقيق فوز سهل، نحن لسنا منافسين اليوم لبرشلونة.

وبالصدفة استمع فلورنتينو بيريز، رئيس نادي ريال مدريد لهذه الكلمات، فوبخني وقال لي: هل أنت معنا، أم معهم؟، وبالفعل انتهت المباراة بفوز برشلونة 3-0.

وحول كرة القدم العالمية في الوقت الحالي، قال أريجو ساكي، إنه يحب بايرن ميونخ ومانشستر سيتي، لأنهما عادا مرة أخرى وأصبحا فريقين قويين جداً، كما كشف عن إعجابه بالمدرب الإسباني المتميز بيب جوارديولا، المدير الفني لمانشستر سيتي.

وفجر أريجو ساكي، سراً عن جوارديولا، قائلاً: في شهر نوفمبر، وفي أكثر لحظاته الحرجة حيث كانت النتائج ليست على ما يرام، اتصل بي بيب جوارديولا يسألني النصيحة، فقلت له: أنت لم تعد تضغط بشكل قوي على المنافسين.

وأضاف أريجو ساكي: جوارديولا يحسن ويطوّر من الدوريات التي يعمل فيها، ويرسل الشجاعة والأفكار الجديدة.

وعن كرة القدم الإيطالية، قال أريجو ساكي: أخبرني بيليه في عام 2000، أن في إيطاليا لديهم لاعبون جيدون، لكنهم يرفضون اللعب، هكذا هو الحال، وقد اشتكى لي باريزي من أن لا أحد يتذكر المنتخب الإيطالي الرهيب، الذي خسر نهائي كأس العالم 1994 أمام منتخب البرازيل، وهو محق، هؤلاء الأولاد يستحقون التقدير من الدولة كما تم فعل ذلك مع الآخرين، أنا آسف لأنني لم أتمكن من تحقيق الفوز بهذا اللقب.

وكان أريجو ساكي قد قاد منتخب إيطاليا كمدير فني، للمباراة النهائية لبطولة كأس العالم 1994، وكان الفريق الإيطالي الأفضل على مدار البطولة، لكنه خسر في النهاية بركلات الترجيح.

مصدر AS عربي
قد يعجبك ايضا