أرقام سيرجيو أجويرو الاستثنائية مع مانشستر سيتي

Riyadiyatv – أرقام سيرجيو أجويرو الاستثنائية مع مانشستر سيتي.

أبرز أرقام وحقائق سيرجيو أجويرو في مانشستر سيتي بعد أن قررت إدارة مانشستر سيتي إنهاء تجربته مع الفريق بنهاية الموسم الجاري

بعد أن قررت إدارة مانشستر سيتي إنهاء تجربة سيرجيو أجويرو مع الفريق بنهاية الموسم الجاري، أتى الدور لنطوي الماضي ونسجل أرقام صفحاته، في هذا الموضوع نقدم لكم أبرز أرقام سيرجيو أجويرو الاستثنائية مع مانشستر سيتي.

ويعتبر سيرجيو أجويرو واحدا من أهم لاعبي مانشستر سيتي التاريخيين إن لم يكن الأهم على الإطلاق، وهو الهداف التاريخي للسيتيزينس.

أبرز أرقام وحقائق سيرجيو أجويرو في مانشستر سيتي

-انضم أجويرو لصفوف السيتي في 2011 قادما من أتلتيكو مدريد، ومنذ تلك اللحظة بات أحد أبرز اللاعبين في تاريخه، بل وأصبح الهداف التاريخي له برصيد 257 هدفا.

  • -توج أجويرو مع مانشستر سيتي بـ13 لقبا وفق الترتيب الآتي:-

4 ألقاب في الدوري الإنجليزي، ولقب في كأس الاتحاد الإنجليزي، و5 ألقاب في كأس الرابطة، و3 في كأس الدرع الخيرية.

كل هذا دونه أجويرو في 10 أعوام، حمل فيها ألوان السيتيزينس في 384 مباراة وسجل فيها 257 هدفا ومرر 73 تمريرة حاسمة.

ولا يزال بوسع أجويرو الفوز ببطولات الموسم الحالي مثل الدوري الانجليزي الممتاز، وبعد صعود الفريق لنصف نهائي كأس انجلترا ونهائي كأس الرابطة وربع نهائي الأبطال.

الرسالة الأخيرة

أكد النجم الأرجنتيني سيرجيو أجويرو اليوم الإثنين عقب إعلانه الرحيل عن ناديه مانشستر سيتي الإنجليزي بنهاية الموسم الجاري، أنه «مستعد تماما» للتحديات المقبلة التي تنتظره بعد أن يغادر إنجلترا.

وكان نادي مانشستر سيتي الإنجليزي قد أكد اليوم رحيل النجم الدولي الأرجنتيني عن «السيتيزنس» بعد 10 مواسم ارتدى خلالها قميص الفريق قادما من أتلتيكو مدريد الإسباني في 2011.

وكتب «كون» أجويرو عبر حسابه على شبكة (تويتر): «عندما تنتهي الرحلة في مكان ما، ترتفع الأحاسيس بشكل أكبر».

وأضاف: «لدي أحاسيس ومشاعر كبيرة ممزوجة بالفخر بشأن اللعب لصالح مانشستر سيتي لمدة وصلت إلى عشر سنوات، وهو شئ غير اعتيادي للاعب محترف مثلي وفي سني الآن».

وأوضح صاحب الـ32 عاما: «عشر سنوات مع تحقيق الكثير من الإنجازات، وخلال تلك الفترة أصبحت الهداف التاريخي لمانشستر سيتي ومحاط بأشخاص ومشجعون يحبون هذا النادي حقا، وهؤلاء الأشخاص سيبقون في قلبي للأبد».

وأردف: «أتيحت لي الفرصة للانضمام لمانشستر سيتي في فترة إعادة بناء الفريق عام 2011 وحقبة جديدة، بينما كنت محاط بالعديد من زملائي الجدد في الفريق ومن ثم أصبحنا أحد أقوى الفرق في العالم».

من جانبها، قررت إدارة متصدر البريميرليج تكريم اللاعب في آخر مباراة للفريق في الموسم على ملعب (الاتحاد).

مصدر
قد يعجبك ايضا