الأهلي يقترب من حسم صفقة بلعمري

جمال بلعمري

Riyadiyatv – باتت صفقة انتقال الجزائري جمال بلعمري مدافع فريق ليون الفرنسي للنادي الأهلي، قريبة من الحسم، بعد أن قدمت الإدارة الأهلاوية عرضًا مغريًا للاعب مما جعله يوافق عليه، كونه يريد اللعب كأساسي لرفع قيمته السوقية، فيما ينتظر الأهلاويون الرد النهائي والحاسم من إدارة نادي ليون لإعلان الصفقة بشكل رسمي.

وكانت إدارة الأهلي نجحت مؤخرًا في تجديد عقد نجم الهجوم عمر السومة لمدة 3 مواسم مقابل 10 ملايين ريال لكل موسم، وبإجمال 30 مليونًا، وفي حال نجاحها في التعاقد مع بلعمري فإنها ستحل معضلة كبيرة في خط الدفاع الذي عانى كثيرًا في الموسم الحالي، 

وتسببت الأخطاء في استقبال شباك الفريق 20 هدفًا، ورغم محاولات المدرب فلادان إصلاح الخلل الدفاعي من خلال التناوب على إشراك 4 قلوب دفاع، فتارة يشرك معتز هوساوي ومحمد آل فتيل، وتارة يعتمد على عبدالباسط هندي ومحمد خبراني، 

إلا أن الأخطاء كانت متكررة في كل مباراة، باستثناء المواجهة الأخيرة أمام الهلال التي انتهت بالتعادل السلبي وقدم خلالها الفريق الأهلاوي بشكل عام مستوى مميزًا، وهو ما جعل الجماهير تشيد بأداء اللاعبين وطالبتهم بالاستمرار على هذا الأداء في كافة المباريات.

من جانبه ينتظر أن يتم تعيين أحمد بامعوضة كمشرف عام على كرة القدم بديلًا للمستقيل طارق كيال.

المعجل : بلعمري لم يتمرد على الشباب.. وهو مكسب للأهلي

نفى خالد المعجل مدير الكرة السابق بنادي الشباب أن اللاعب الجزائري جمال بلعمري الذي سبق وأن خاض تجربة احترافية بفريق الشباب.. قد تمرد على النادي قبل انتهاء عقده وانتقاله عن نادي الشباب، وأوضح أنه كان هناك اختلاف في وجهات النظر بين إدارة الشباب واللاعب ووكيل أعماله، لذلك فضل الانتقال لوجهة اختارها.

وقال إن بلعمري لاعب كبير وقائد داخل الملعب وقتالي في نفس الوقت وسداً منيعاً، ولا يختلف عليه اثنين، ويعتبر واحدا من أعمدة خط الدفاع في منتخب الجزائر في الوقت الحالي وساهم معه في تحقيق كأس البطولة الأفريقية العام الماضي، ومتى ما وفقت إدارة النادي الأهلي في استقطابه والتعاقد معه، فإنه يعتبر مكسباً لهم، لا سيما وأن الأهلي يعاني في الموسم الحالي في هذا الخط.

وتطرق المعجل لفريق الشباب وما يحتاجه في الفترة الشتوية، حيث يرى أن الفريق بحاجة لصانع ألعاب بمثل إمكانيات اللاعب البرازيلي السابق كماتشو، وأضاف متى ما وفق الفريق في استقطاب لاعب يجيد اللعب في هذه الخانة فسيكون للشباب شأن آخر في الدوري، ولم يغفل المعجل المستويات المميزة التي يقدمها الليث في الجولات الاخيرة، مضيفا أن أداء الفريق في تصاعد ويقدم أفضل مستوياته مقارنة بالموسم الماضي.

وعن العودة للعمل مرة أخرى بنادي الشباب، أشار إلى أن الليث بيته الثاني ولا يساوم النادي على العمل وانه متى ما احتاجه الشباب فسيكون حاضرا.

اقرأ المزيد من الأخبار

المصدر: صحيفة المدينة

قد يعجبك ايضا