اقتصاد

مصر.. شركات الحديد تخفض الأسعار بنسبة 4% لأول مرة منذ غزو أوكرانيا


القاهرة، مصر (CNN)– خفضت شركات الحديد في مصر، أسعار طن الحديد بقيمة تتراوح بين 800-900 جنيه (43.3- 48.7 دولار)، وذلك للمرة الأولى منذ الحرب الروسية الأوكرانية، بنسبة انخفاض 4% من إجمالي السعر ليتراوح سعر الطن بين 19100-19700 جنيه (1032-1056 دولار) شامل ضريبة القيمة المضافة، وأرجع مسؤولون سبب الانخفاض إلى تراجع أسعار الخردة وخام الحديد عالميًا.

وأعلنت شركة “حديد عز”-أكبر منتج للحديد في مصر- في بيان للبورصة المصرية، تخفيض سعر حديد التسليح من 20 ألف جنيه إلى 19170 جنيها تسليم أرض المصنع شامل ضريبة القيمة المضافة، كما اتخذت شركات أخرى القرار نفسه، بحسب بيان لغرفة مواد البناء بالاتحاد العام للغرف التجارية.

قال محمد حنفي، مدير غرفة الصناعات المعدنية باتحاد الصناعات المصرية، إن شركات الحديد المصرية خفضت أسعار طن الحديد بقيم تتراوح بين 800-900 جنيه، بنسبة انخفاض 4% من إجمالي السعر ليتراوح سعر الطن بين 19100-19700 جنيه شامل ضريبة القيمة المضافة، مرجعًا سبب التراجع إلى انخفاض أسعار الخامات والخردة في السوق العالمي هذا الأسبوع، مما انعكس على تراجع الأسعار محليًا.

وبحسب إفصاح شركة حديد عز للبورصة المصرية، انخفضت أسعار المواد الخام والخردة المستخدمة في إنتاج الحديد، حيث تراجعت أسعار الخردة بقيمة 64.23 دولار للطن، وخام الحديد بقيمة 33 دولار للطن، وحديد التسليح شبه المصنع (المربعات-البيليت) تصدير روسيا الاتحادية بحوالي 60 دولارا في الـ8 أيام عمل الأخيرة.

وأضاف حنفي، في تصريحات خاصة لـCNN بالعربية، أن خفض أسعار الحديد، يعتبر أول استجابة لاجتماع مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء مع مصنعي الحديد الأسبوع الماضي لبحث أسعار الحديد، حيث قرر المصنعون تخفيض الأسعار محليًا فور تراجع الأسعار عالميًا.

اجتمع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء المصري، يوم 13 أبريل الجاري، مع مصنعي الحديد والصلب والأسمنت، لمناقشة ارتفاع أسعار مواد البناء بصورة كبيرة، بما يؤثر بالسلب على قطاع التشييد والبناء بوجه عام، الذين أكدوا أن الأشهر الستة الأخيرة، شهدت زيادة مُبررة في أسعار الحديد، نظراً لزيادة أسعار مدخلات الإنتاج.

أشار مدير غرفة الصناعات المعدنية باتحاد الصناعات المصرية، إلى استمرار نمو صادرات مصر من الصلب، والتي ارتفعت بنسبة 10% خلال الربع الأول من العام الجاري مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، منوهًا إلى أن صادرات مصر ترتكز على الصلب من شرائح ولفائف، ولا تصدر الشركات المصرية حديد تسليح.

ونجحت مصر في تصدير منتجات الحديد والصلب بقيمة 1.78 مليار دولار خلال عام 2021 بنسبة زيادة 145%، بحسب تقرير المجلس التصديري لمواد البناء والحراريات والصناعات المعدنية.

من جانبه، قال أحمد الزيني رئيس شعبة مواد البناء بالاتحاد العام للغرف التجارية، إن أسعار الحديد في مصر انخفضت بقيمة 800 جنيه بنسبة 4% من إجمالي سعر الحديد، وذلك للمرة الأولى منذ غزو أوكرانيا، مرجعًا السبب إلى تراجع أسعار المواد الخام والمكورات والخردة عالميًا.

وتوقع أحمد الزيني، في تصريحات خاصة لـCNN بالعربية، استمرار انخفاض أسعار الحديد خلال الفترة المقبلة، مبررًا رأيه أن شركات الحديد خفضت سعر الطن بقيمة 800 جنيه في حين أن أسعار المواد الخام عالميًا تراجعت بقيمة 100 دولار أي أنه لا بد أن تتراجع الأسعار بقيمة ألف جنيه إضافية خلال الفترة المقبلة.


Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى