- Advertisement -

- Advertisement -

مركّب جديد قد يقضي على خلايا سرطانية صعبة العلاج


- Advertisement -

يُعدّ مرض السرطان من أبرز مسببات الوفاة في العالم، ويشكل هذا المرض تحديًا أمام الباحثين والعلماء في سبيل ايجاد علاجات وأدوية أكثر فعالية في القضاء على أنواع السرطان المختلفة.

في هذا الاطار، تمكّن باحثون من مركز العلوم الصحية في جامعة تكساس الأميركية من تطوير مُركب جديد يقتل مجموعة من أنواع السرطان التي يصعب علاجها في النماذج الحيوانية.

- Advertisement -

وأوضحت دراسة منشورة في دورية “نيتشر.. السرطان”، أن ذلك المركّب يستهدف نقطة ضعف في الخلايا السرطانية لم تستهدفها مُطلقاً العلاجات الأخرى.

وأشار الباحثون الى أن ذلك المركب يُمكن استخدامه لمحاربة السرطانات التي تعجز العلاجات الحالية عن قتلها.

- Advertisement -

وحددوا نقطة ضعف خطيرة في العديد من السرطانات، وتحققوا من صحة النتائج التي توصلوا إليها في العديد من أنواع الخلايا السرطانية والنماذج الحيوانية.

الى ذلك، درس الباحثون تطور سرطان الثدي والمبيض، بما في ذلك مقاومة العلاج، بهدف تطوير مثبطات مصنوعة من جزيئات صغيرة للسرطانات المقاومة للعلاج.

وفي عام 2017، حدد الفريق البحثي مركباً يسمى “ERX-11” يستهدف مستقبل هرمون الاستروجين (ER)، وهو بروتين مسؤول عن الغالبية العظمى من سرطانات الثدي، ولا يقتل ذلك المركب السرطانات الإيجابية لهرمون الاستروجين في أطباق بتري المعملية فقط، لكنه أيضاً يقتل بسهولة سرطانات الثدي ثلاثية السلبية – أي السرطانات التي تقاوم العلاجات الهرمونية – بما في ذلك أكثر من 20 نوع مميز للسرطان يندر أن تنجح معها العلاجات التقليدية.

- Advertisement -

وأظهرت تجارب أخرى أنه بالإضافة إلى سرطانات الثدي، فإن المُركّب فعال أيضاً ضد أنواع السرطان الأخرى بما في ذلك سرطان البنكرياس والورم الأرومي الدبقي وسرطان المبيض والتي تحتوي جميعها على القليل من العلاجات الفعالة.

- Advertisement -



 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

Source link

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

- Advertisement -