صحتي

ما هي أفضل الأطعمة لتخفيف اضطرابات المعدة؟

آخر تحديث:
6 – مايو – 2022 11:25 صباحًا

إنّ غالبية الناس تقريبًا يجدون أنفسهم يعانون من موجات متقطعة من مشاكل المعدة: عسر هضم، ارتجاع المريء، غثيان،انتفاخ أو غازات. غير أن بعض الأعراض كالغثيان،قد تظهر في أوقات غير ملائمة،لذلك من المهم البحث عن أطعمة معينة قد تخفف من هذا الشعور المزعج.

واشارت دراسة نشرت عام ٢٠١٦، الى أن ٣٠ بالمئة من البالغين اختبروا حلقة من الغثيان في السنة التي سبقت الدراسة.

وفي السطور التالية، نستعرض أهم الأطعمة التي تساعد على تهدئة شعور الغثيان:

الزنجبيل

يملك هذا النبات تاريخًا كبيرًا في وصفه علاجًا لشعور الغثيان. وقد ركزت معظم الأبحاث حول الزنجبيل على قدرة الاخير على كبح الغثيان المرتبط بفترة الاستشفاء بعد عملية جراحية، أو بعد الولادة، أو العلاج الكيميائي.
ويتوفر الزنجبيل في اشكال عدة مثل الشاي، والمشروبات المنكهة، والمكملات، والحبوب، كما يمكن أن يكون مبروشًا ومخلوطًا مع بعض الأطباق.

الموز
إن احدى طرائق الاكل المعروفة لسنوات كوسيلة لتخفيف الغثيان،وألم البطن، والاسهال والتقيؤ، هي حمية BRAT.
ويعد الموز أحد عناصر هذه الحمية، فهو خفيف على الجهاز الهضمي.
ويعتبر الموز ذو اللون الأصفر مع بعض النقاط البنية على القشرة، المرحلة الأفضل للمساعدة في كبح شعور الغثيان.

الخبز المحمص
يعتبر الخبز المحمص أحد عناصر حمية BRAt أيضًا. ويعد هذا الطعام النشوي خفيفًا على المعدة والجهاز الهضمي، ما يجعله أحد الخيارات الممتازة للمعدة المضطرية.
مع العلم انّه من الأفضل استهلاك خيارات الحبة الكاملة، قد يشكّل محتوى الخبز المحمص ذي الحبة الكاملة من الالياف صعوبة في عملية الهضم عند الاشخاص الذين يعانون من الغثيان.
في هذه الحالة، يعد اللجوء الى الخبز المحمص المشتق من الدقيق الأبيض مقبولًا، اذ انه يساعد على تخفيف الغثيان بشكل أسرع.

الحساء او المرق
يمكن تناول المرق امّا عن طريق الشرب، او من خلال ارتشافه بالملعقة من الوعاء.
ويمكن استهلاك هذا الطعام الخفيف بسهولة، من دون التسبب بأي ازعاج للمعدة، والحفاظ على معدل ترطيب عال في الوقت نفسه.
وينصح بتناول المرق قليل الصوديوم، سواء أكان نباتيًا أو حيوانيًا.




Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى