تقنية

مايكروسوفت تنجح بالاستحواذ على “أكتيفجن بليزارد” لألعاب الفيديو

آخر تحديث:
28 – أبريل – 2022 9:58 مساءً

قالت شركة ألعاب الفيديو أكتيفجن بليزارد اليوم الخميس إن مساهميها وافقوا على عرض شركة مايكروسوفت لشراء الشركة التي أنتجت لعبت كول أوف ديوتي مقابل 68.7 مليار دولار.

وقالت الشركة التي مقرها في سانتا مونيكا بولاية كاليفورنيا الأمريكية إن حاملي أكثر من 98 بالمئة من الأسهم صوتوا لصالح الصفقة المقترحة خلال اجتماع خاص عقد في وقت سابق اليوم.

قالت ماسكروسوفت في يناير كانون الثاني إنها وافقت على الاستحواذ على أكتيفجن بليزارد مقابل 95 دولارا للسهم، في أكبر صفقة بقطاع الألعاب على الإطلاق، وذلك في الوقت الذي يتسابق فيه عمالقة التكنولوجيا في العالم على الفوز بحصص في تقنيات العوالم الافتراضية.

ووفقااً لموسوعة ويكيبيديا، فإن أكتيفجن بليزارد هي شركة ألعاب فيديو أمريكيَّة قابضة لشركتي بليزارد إنترتينمنت وأكتيفجن الترفيهيتين، يقع مَقَرها سانتا مونيكا، كاليفورنيا، تأسّست في يوليو 2008 باندماج شركتيّ أكتيفجن وفيفندي غيمز، رمزها في بورصة نازداك هو ATVI، ومُنذُ عام 2015 كانَ سهمها أحد أسهم إس وبي 500. وتضُم أكتيفجن بليزارد حاليًا خمس وحدات عمل وهي أكتيفجن للنشر، وبليزارد إنترتينمنت وكينغ، و”ماجور ليغ غامينغ” وأكتيفجن بليزارد ستوديوز.

تمتلك الشركة وتدير استُوديُوهات إضافية تابعة لأكتيفجن للنشر، بما فيها تريارك وإنفنتي وورد و”هاي مون ستوديوز” وتويز فور بوب، ومن أهم مُنتجاتها “كول أوف ديوتي” و”كراش بانديكوت” و”غيتار هيرو” و”توني هاوكس” و”سبايرو” و”وورلد أوف ووركرافت” و”ستار كرافت” و”ديابلو” و”هيرث ستون هيروس أوف ووركرافت” و”هيروز أوف ذا ستورم” و”أوفرواتش” و”كاندي كراش ساغا”.

حطمت عناوين أكتيفجن بليزارد عددًا من سجّلات الإصدار، وفي مارس 2018 أصبَحَت أكبر شركة ألعاب في الأمريكتين وأوروبا من حيثُ الإيرادات والقِيمَة السوقِيَّة.




Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى