تقنية

لتسهيل حياة البشر.. تطوير روبوت جديد لغسل الملابس

تمكن باحثون من تطوير روبوت جديد يمكن أن يساعد البشر في واحدة من أكثر واجباتهم اليومية شيوعا وهي الغسيل؛ إذ دربوا الروبوت على إدخال الملابس وإخراجها عندما تكتمل دورة الغسيل.

وقال غيانلوكا بالي، الباحث المشارك في الدراسة، إن ”المشروع يقوم على تطوير روبوت يقوم بالغسيل ويوفر المال والوقت، من خلال العمل طوال الوقت دون تدخل بشري“؛ وفقا لموقع ”تك إكسبلور“.

وأشار بالي إلى أن المشروع يهدف لتطوير نظام روبوتي للقيام بعمليات الغسيل آليا، واستبدال البشر العاملين في محلات تنظيف وغسيل الألبسة بروبوتات ذات أذرع تتحرك بشكل ذاتي.

ويمثل ذلك صعوبة كبيرة، كون الملابس أشياء متغيرة الشكل يصعب التحكم بها بكفاءة.

ويتضمن غسيل الملابس من الروبوتات الالتزام بخطوات عدة؛ تبدأ برصد الملابس التي تحتاج إلى غسيل والتقاطها، ثم إدخالها إلى آلة الغسيل، مع تفسير البيانات المعروضة على لوحة الغسالة وتعديلها لأداء دورة الغسيل المطلوبة.

ومن أجل تحسين قدرة الروبوت على الالتقاط والتحكم بالملابس والمواد النسيجية، طور الباحثون خوارزمية قادرة على رصد التجاعيد في سطح نسيجي، ليرسم الحاسوب خطوطا متعرجة عليها ويقدر طرق الالتقاط المثلى لها.

وقال بالي: ”كذلك طورنا خوارزمية رصد وتفسير لواجهة المستخدم في آلة الغسيل تعتمد على التعلم العميق، ما يسمح لنا بجعل عملية الغسيل الروبوتية ذاتية بالكامل“.

وبعد تطوير النظام الروبوتي بكامل أجزائه، اختبره الباحثون وقيموا فعاليته في سلسلة من التجارب، إذ استخدموا روبوتين طوروهما، هما تياغو وباكستر.

وأوضح بالي: ”يسلط بحثنا الضوء على مشكلة جعل عملية الغسيل ذاتية، وهي مشكلة لم تتعرض لها الأبحاث السابقة بشكل كاف، في حين تعرضنا لها لأول مرة كحل روبوتي بالكامل، كذلك طورنا آلية شبه بشرية في إمساك الملابس والتحكم بها“.

وقد نستخدم النظام الروبوتي الذي طوره الباحثون في حياتنا اليومية، مستقبلا، إذ أظهرت الاختبارات الأولية نتائج واعدة، في حين يعمل الباحثون على تطوير خصائص النظام.

وأشار الباحثون إلى أن النظام الروبوتي الجديد سيساعدنا في إعادة تقييم الشبكات العصبية العميقة، ورصد التعرجات والتقاطها من خلال خوارزميات الرؤية.

وقدمت العديد من الشركات روبوتات مشابهة في محاولة للتعامل مع الغسيل لتسهيل حياة البشر.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى