اخر الاخبار

كم عدد الابار التي احرقها النظام العراقي

كم عدد الابار التي احرقها النظام العراقي، أثناء انسحابه من دولة الكويت عام 1991، حيث قام بالهجوم على عدد من الآبار النفطية الكويتية وإحراق عدد كبير منها، الأمر الذي جعل الكويت والدول العربية المحيطة بها تعاني من أزمة بيئة حادة، ومن خلال موقع Riyadiyatv سوف نتطرق بالحديث عن الآبار النفطية الكويتية وعدد الآبار التي قام بتدميرها الجيش العراقي، وسنوضح كم استغرق اطفاء ابار النفط الكويتية.

حرائق آبار النفط الكويتية

تعرف حرائق الآبار النفطية بالكويت هي مجموعة الآبار التي قام الجيش العراقي بالهجوم عليها أثناء عملية الانسحاب خلال العام 1991، حيث تكهن العديد أن سبب تدمير الآبار النفطية الكويتية هو انتقام القوات العراقية من إنتاج الكويت من النفط، وتلاعبها بالأسعار الأمر الذي سبب خسائر كبيرة في إيرادات العراق النفطية، حيث عانت الكويت نتيجة هذه الحرائق على جميع الأصعدة لعدة سنوات.[1]

شاهد أيضًا: متى تحررت الكويت من الغزو العراقي

عدد الابار التي احرقها النظام العراقي

بلغ عدد الآبار التي قام النظام العراقي بإحراقها حوالي 737 بئر نفطي، حيث قام الجيش العراقي أثناء عملية انسحابه من الكويت بالهجوم على ما يقارب 1073 بئر نفطي وتم تدمير أكثر من 737، مما سبب غيمة سوداء كبيرة أثرت بشكل كبير على الكويت والدول المجاورة لها، حيث يأتي إحراق الآبار النفطية الكويتية نتيجة رغبة العراق في الانتقام من الكويت لتلاعبها بالأسعار.

شاهد أيضًا: متى تم اطفاء اخر بئر نفطي في الكويت

كم استغرقت عملية إطفاء آبار النفط في الكويت

استغرقت عملية إطفاء آبار النفط في الكويت 240 يوم، حيث بدأت العمليات من شهر مارس/ آذار إلى 6 نوفمبر/ تشرين الثاني عام 1991،وقد شارك في عمليات الإطفاء حوالي 27 فريقًا دوليًا مختصاً بإطفاء الحرائق، ومن الجدير بالذكر أن التوقعات للمدة الزمنية التي كان سيستغرقها إطفاء الحرائق تمتد من سنتين إلى خمس سنوات.

شاهد أيضًا: من هي المراة الكويتية التي شاركت في اطفاء الابار

ما هو اسم آخر بئر نفطي تم إطفاءه

يعتبر بئر برقان 118 آخر بئر نفطي تم إخماده في تاريخ 6 نوفمبر 1991 ميلادي، حيث يعد آخر بئر تم إحراقه وتدميره من قبل الجيش العراقي قبل انسحابه من الكويت، وكان قد أشرف الأمير بنفسه على عملية الإطفاء التي استغرقت عدة ساعات بمشاركة عدد من فرق الإطفاء الدولية، ويجدر بالذكر أن الكويت عانت بعد عمليات إخماد الآبار النفطية من مشاكل وتراجع اقتصادي ملحوظ، وقد استغرق الأمر عدة سنوات للعودة الكويت إلى الاستقرار.

في عهد أي شيخ تم إطفاء آخر بئر في الكويت

تم إخماد آخر بئر نفطي في الكويت في عهد الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح، إذ استغرقت عملية إخماد البئر عدة ساعات تحت إشراف الشيخ جابر الأحمد الجابر الصباح، ويذكر أن عملية إطفاء الآبار النفطية استغرقت حوالي 240 يوماً فقط، على الرغم من أن التوقعات لعمليات الإطفاء قد تستغرق سنتين إلى خمس سنوات.

شاهد أيضًا: خريطة الكويت والعراق التفصيلية pdf

الطرق المستخدمة في إطفاء آبار النفط الكويتية

تم الاستعانة بعدد من الوسائل والطرق للمساهمة في عمليات إطفاء الآبار النفطية، وهي على النحو التالي:

  • استخدام طريقة تبريد البئر النفطي والمنطقة المحيطة به، وذلك عبر ضخ كميات كبيرة من المياه أو المواد الكيماوية.
  • تنظيم الأدوات التي تساهم في السيطرة على تدفق النفط من البئر، بالاعتماد على ضخ كميات كبيرة من الطين في فوهة البئر، أو حفر بئر آخر مواجه من أجل تحويل مسار تدفق النفط إلى فتحة أخرى.
  • التحقق باستمرار من عدم وجود أي تسرب نفطي أو غازي عبر استخدام الصمامات النهائية.

في الختام، تطرقنا عبر المقال بذكر كم عدد الابار التي احرقها النظام العراقي، وكم استغرقت عملية إطفاء الآبار وفي عهد من تم إطفاء آخر بئر نفطي، وأرفقنا الفرق المساهمة في عمليات إطفاء الآبار النفطية.

أسئلة شائعة

  • ما هو أول بئر تم إطفاءه في الكويت؟

    تم إطفاء بئر الأحمدي 49 في تاريخ 20 مارس 1991 عبر شركة ريد أدير.

  • من هي المهندسة الكويتية التي شاركت في إطفاء الآبار النفطية؟

    تعتبر المهندسة سارة حسين أكبر السيدة الكويتية التي شاركت في عمليات إطفاء الحرائق النفطية.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

زر الذهاب إلى الأعلى