اخبار الرياضة

عقد جديد منفصل .. باريس يحاول تحصين مبابي من ريال مدريد | riyadiyatv.com

رغم توقيع المهاجم الفرنسي كيليان مبابي على عقد جديد مع باريس سان جيرمان ببداية هذا الصيف، إلا أن التكهنات عادت من جديد حول رحيله إلى ريال مدريد.

مبابي كان يمكنه الانتقال لريال في صفقة انتقال حر بعد انتهاء عقده السابق، ولكنه قرر التجديد حتى عام 2025، ليظن الجميع أن القصة انتهت تمامًا.

صحيفة “ليكيب” الفرنسية أكدت أن عقد مبابي مع باريس سان جيرمان يمتد فعليًا حتى صيف 2024، مع إمكانية استمراره لمدة سنة إضافية اختيارية.

ولا يملك باريس اليد العليا في السنة الإضافية، حيث أكد مصدر داخلي في النادي للصحيفة الفرنسية: “هذا العام الإضافي يخضع لتقدير كيليان مبابي”.

ومع ذلك أكدت صحيفة “ماركا” الإسبانية، أن المهاجم الشاب اتفق مع باريس على التفاوض بشكل مستمر والحفاظ على الحوار المفتوح بين الطرفين، حتى لا يتكرر سيناريو هذا الصيف مرة أخرى.

وأوضحت أن موقف مبابي من تفعيل السنة الاختيارية، سيعتمد بشكل كبير على ما سيحدث هذا الموسم والجزء الأول من الموسم التالي، ليحسم مصيره بشكل نهائي في يناير 2024.

ويعتبر الفوز ببطولة دوري أبطال أوروبا هو الهدف الرئيسي لمبابي، وكذلك خوض كأس العالم كلاعب في نادٍ فرنسي وأيضًا دورة الألعاب الأولمبية في باريس ، بالإضافة إلى بعض الأمور الأخرى قبل الدخول في الأشهر القليلة الأخيرة من عقده.

وأشارت الصحيفة إلى أن باريس قد يحاول التفاوض مع اللاعب للإبقاء على عقده الحالي لمدة عامين، مع التوقيع على عقد منفصل بسنة ثالثة يتضمن نفس الشروط المتفق عليها بين الطرفين، وذلك لتجنب خسارته بالمجان دون أي مقابل بعد السنة الثانية.

وأوضحت أن وضع مبابي الحالي يضع الكثير من الأندية في وضع الانتظار، خاصة ليفربول ومانشستر يونايتد بالدوري الإنجليزي وكذلك ريال مدريد.

جدير بالذكر أن مبابي تعرض للعديد من الاتهامات خارج الملعب مؤخرًا، بخصوص معاملته السيئة لبعض اللاعبين مثل النجم البرازيلي نيمار والفيديو الأخير المنتشر له وهو يوبخ زميله أشرف حكيمي، ولكنه من الناحية التهديفية يمر بحالة جيدة، حيث سجل 9 أهداف في 7 مباريات هذا الموسم حتى الآن.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

زر الذهاب إلى الأعلى