- Advertisement -

- Advertisement -

شرب اثنين إلى أربعة أكواب من القهوة كل يوم يقلل من خطر الوفاة !


- Advertisement -

تدعي دراسة أنّ شاربي القهوة هم أقل عرضة للمعاناة من الموت المبكر، حتى لو كانوا يتناولون السكر مع قهوتهم، وفي دراسة اجرتها “دايلي ميل” وترجمتها “صوت بيروت انترناشونال”، بحيث أجريت الدراسة على 170 ألف بريطاني أصحاء في سنّ 50، نظر الباحثون إلى الأشخاص الذين شربوا القهوة غير المحلاة أو المحلاة والذين لم يشربوا القهوة على الإطلاق على مدى سبع سنوات.

ووجدوا أنّ شرب ما بين كوبين إلى أربعة أكواب يومياً كان العدد المثالي، بغض النظر عما إذا كانوا يستخدمون السكر أم لا، كان لدى شاربي القهوة غير المحلاة مخاطر أقل بنسبة 29 في المائة مقارنة بغير شاربي القهوة ، في حين ارتبطت القهوة المحلاة بمخاطر أقل بنسبة 31 في المائة.

- Advertisement -

لكنّ الباحثين من جامعة قوانغتشو الصين، قالوا أنّ شاربي القهوة أضافوا فقط حوالي ملعقة صغيرة من السكر.

وحذر الخبراء أنّ هذا أقل بكثير من الكمية الموجودة في العديد من سلاسل القهوة الشعبية، يمكن أن يؤدي استهلاك الكثير من الكريما والسكر إلى مجموعة من المشاكل الصحية، بما في ذلك السمنة والسكري وأمراض القلب.

- Advertisement -

ينضم البحث الجديد إلى عدد كبير من الدراسات التي تربط القهوة بالعديد من الفوائد الصحية ، بما في ذلك طول العمر العام ، وفرصة أقل للاكتئاب أو مرض السكري.

يعتقد أنّ المواد الكيميائية الموجودة في القهوة تقلل الالتهاب وتعزز التمثيل الغذائي وتحسن حساسية الأنسولين.

في الدراسة، التي نشرت في مجلة “Annals of Internal Medicine”، حلل الباحثون بيانات الصحة والنظام الغذائي من 171,616 بريطانياً شاركوا في دراسة البنك الحيوي في المملكة المتحدة.

- Advertisement -

طُلب من المشاركين، الذين كان متوسط أعمارهم 55 عاماً في بداية الدراسة، ملء استبيان النظام الغذائي اليومي خمس مرات على مدار العام بين عامي 2009 و 2012.

تم استخدام هذا لحساب متوسط استهلاكهم اليومي من القهوة ، بما في ذلك إذا كانوا يستخدمون السكر أو التحلية الاصطناعية، وكان ثلاثة أرباع الأشخاص من مستهلكي القهوة، نصفهم تقريباً شربوها غير محلاة، واحد من كل ستة وضع فيها سكر وواحد من كل 20 استخدم المحليات الصناعية.

ثم فحص الباحثون السجلات الصحية للمشاركين للسنوات السبع التالية، وسجلوا ما إذا كانوا قد ماتوا، لم تنظر الدراسة في ما إذا كان المشاركون يضيفون الحليب أو نوع القهوة التي يشربونها، وهما عاملان قد يغيران النتائج.

- Advertisement -

بحلول نهاية فترة البحث، توفي 3177 مشاركاً، معظمهم من السرطان أو أمراض القلب، ووجد العلماء ارتباطاً بين كمية القهوة المستهلكة وتأثيرها الوقائي، كان شرب ما بين كوبين وأربعة أكواب أقل خطر للوفاة ولكن يبدو أن أكثر من ستة يزيد من خطر الوفاة

وأضاف المؤلف الرئيسي للدراسة، الدكتور تشن ماو، عالم الأوبئة أنّ نتائج المحليات الصناعية لم تكن حاسمة، وقال أنّ استهلاك القهوة المحلاة صناعياً كان أقل بكثير من استهلاك القهوة غير المحلاة والسكر المحلى، مما يقلل من القدرة على اكتشاف أي ارتباط.

ورداً على الدراسة، قال البروفيسور غونتر كونلي خبير التغذية في جامعة ريدينغ، أنه على الرغم من أنها مفيدة، إلا أنّ آثار الدراسة على الصحة كانت محدودة.

وقال:” إنّ البيانات الخاصة بالنتائج جيدة جداً، لكنّ البيانات المتعلقة بالنظام الغذائي محدودة، وفي هذه الحالة، ليس لدينا الكثير من التفاصيل حول نوع القهوة المستهلكة التي يمكن أن يكون لها تأثير عام على الصحة”.

- Advertisement -

وتابع: “في الواقع، سواء كانت القهوة روبوستا أو عربية، يتم تصفيتها أو استخراجها بالبخار، فهي تحدث فرقاً كبيراً في التأثير الصحي المحتمل للقهوة:، وقال أنّ النتائج المتعلقة بالسكر والمحليات أقل وضوحاً بسبب نمط الحياة والعوامل الوراثية التي يمكن أن تؤثر على النتائج.

وقال: “من الصعب تقدير كمية السكر المضافة إلى القهوة ، حتى عند استخدام ملاعق صغيرة. لذلك من الصعب للغاية إجراء أي استنتاجات أخرى حول ما إذا كان السكر المضاف إلى القهوة له تأثير على الصحة.”

كما حث الدكتور دوان ميلور، أخصائي التغذية المسجل في جامعة أستون في برمنغهام، على توخي الحذر بشأن الدراسة، وقال أنّ هذه الدراسة تدعم النتائج التي شوهدت في عدد من الدراسات الأخرى التي تشير إلى أنّ تناول القهوة المعتدل قد يكون مفيداً.

لم تبحث هذه الدراسة لمعرفة ما إذا كان غمس البسكويت في قهوتك هو أمر جيد أم لا ، ناهيك عن تناول قطعة من الحلوى مع نوع القهوة المفضل لديك.

- Advertisement -

يأتي ذلك بعد دراسة نرويجية نشرت في وقت سابق من هذا الشهر والتي اقترحت على الرجال والنساء اختيار أنواع مختلفة من القهوة لتجنب زيادة نسبة الكوليسترول لديهم.

وجد الباحثون أنّ القهوة ترفع نسبة الكوليسترول، ولكن إلى الحد الذي يعتمد فيه على كيفية تخميرها وما إذا كنت رجلاً أو امرأة، بالنسبة للرجال، يسبب شرب الإسبريسو ارتفاعاً في الكوليسترول أكبر من النساء، في حين أنّ العكس هو الصحيح بالنسبة للقهوة المفلترة، حيث ترى النساء مستويات أعلى من الرجال الذين يشربون نفس الكمية.

ومع ذلك، وجدت دراسات أخرى أنّ شرب القهوة يمكن أن يقلل بالفعل من خطر الإصابة بالقلب.



 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

Source link

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

- Advertisement -