اخبار الرياضة

ردًا على نصيحة وليد الفراج .. “عودة للخلف ودعوة للهدم” | riyadiyatv.com

الجدل متواصل في السعودية حول القضايا ومركز التحكيم

رد الناقد الرياضي والمحامي محمد الدويش على نصيحة بعض الإعلاميين وعلى رأسهم وليد الفراج نقل قضايا دوري المحترفين السعودي إلى المحكمة الرياضية الدولية بانتقاد حاد ووصف تلك الدعوة بأنها تهدف للهدف وخطوة للخلف.

كانت الأشهر الأخيرة قد شهدت جدلًا واسعًا في السعودية ووجود أكثر من قضية شغلت الرأي العام على رأسها قضية النصر ضد الهلال ومحمد كنو وشكوى نفس النادي على الاتحاد وعبد الرزاق حمدالله.

وقد أثارت قرارات مركز التحكيم الرياضي المتعلقة بالقضيتين استياء البعض ونالت رضا البعض الآخر، لكن ما اتفق عليه الجميع أنها كانت جدلية للغاية.

الفراج تحدث في نهاية حلقة أول أمس من برنامجه “أكشن مع وليد” موجهًا نصيحة للمسؤولين عن كرة القدم السعودية، إذ قال “لا يخفى على الجميع الشعور العام تجاه مركز التحكيم الرياضي حاليًا، نصيحتي أن تتجه قضايا دوري المحترفين السعودي للمحكمة الرياضية الدولية فورًا، لا يستطيعون هنا حسم تلك القضايا”.

الدويش انتقد عبر تويتر تلك النصيحة ودعوات أخرى سارت في نفس السياق، مشيرًا إلى أن نظام القضاء الرياضي في السعودية تحسن وتطور كثيرًا مؤخرًا ولابد من العمل على تطوير لوائحه وتعديلها وتعزيز استقلاليته.

وأضاف “تعطيل القضاء الرياضي السعودي والاحتكام للقضاء الخارجي دعوة للوراء تهدم ما وصل إليه التطور القانوني الرياضي السعودي عبر سنوات”.

تابع “أصحاب هذه الدعوة تفكيرهم محدود فلا يستوعبون أهمية السيادة القضائية للدول. تطوير هذا القضاء وتعديل لوائحه وتعزيز استقلاليته هو المطلوب”.

يُشار إلى أن لجنة الاحتراف وأوضاع اللاعبين كانت قد أوقفت حمدالله 4 أشهر على خلفية شكوى النصر ضده واتهامه بالتفاوض مع الاتحاد خلال سريان عقده مع النادي، ولكن النادي الجداوي تقدم باستئناف لدى مركز التحكيم الرياضي وتقدم بعده بطلب لرفع الإيقاف مؤقتًا حتى البت النهائي في القضية وهو ما وافق عليه المركز قبل مواجهة الرائد.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

زر الذهاب إلى الأعلى