اقتصاد

ذعر بين المواطنين بعد رفع إيران أسعار المواد الغذائية 300 في المئة


وانتظر عشرات الإيرانيين القلقين في صفوف طويلة للحصول على الغذاء وأفرغوا رفوف محلات البقالة في أنحاء البلاد خلال ساعات قبل دخول رفع الأسعار حيز التنفيذ.

الزبائن المذعورون اجتاحوا المتاجر وعبؤوا السلع الأساسية في أكياس بلاستيكية كبيرة، وفقا لمقطع مصور متداول على نطاق واسع على وسائل التواصل الاجتماعي.

وظهرت صفوف طويلة في طهران أمام متاجر البقالة مساء الأربعاء. واليوم الخميس، تراجعت العملة الإيرانية لتصل إلى 300 ألف ريال مقابل الدولار.

وأُبلِغ عن تعطل في خدمات الإنترنت في أنحاء إيران، بينما استعدت الحكومة لاضطرابات محتملة. ووفقا لمجموعة “نتبلوكس.أورغ”، فقد خرجت احتجاجات في الجنوب النائي الفقير.

وكانت أسعار الغذاء قد ارتفعت بشكل كبير في عدد من دول العالم، بسبب أزمات سلاسل الإمداد العالمية والعملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.

وتستورد إيران نصف زيوتها للطهي من أوكرانيا، حيث منع القتال الكثير من المزارعين عن حقولهم. وبالرغم من أن إيران تنتج نصف قمحها تقريبا، فهي تستورد معظم الباقي من روسيا.




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى