اخبار الرياضة

“دعونا لا نكذب على أنفسنا، هذا هو هدفنا الحقيقي مع رينارد” | riyadiyatv.com

المنتخب السعودي سيواجه أمريكا وديًا يوم غدٍ الثلاثاء

طالب الناقد الرياضي أحمد الفهيد الجميع في السعودية بالعودة إلى أرض الواقع وعدم الكذب على أنفسهم فيما يخص حظوظ المنتخب الوطني في نهائيات كأس العالم 2022 الذي سينطلق في قطر خلال نوفمبر وديسمبر القادمين.

الأخضر كان قد خاض مباراة ودية يوم الجمعة الماضي تعادل خلالها سلبيًا مع إكوادور ومن المقرر أن يلعب ضد أمريكا مساء الثلاثاء القادم قبل العودة إلى الرياض، وقد تعرض لعديد الانتقادات لتواضع الأداء فرديًا وجماعيًا.

الفهيد أوضح أن المهم من مشاركة الأخضر في مونديال قطر ألا يتعرض لخسائر قاسية جديدة، خاصة أن تكرار مثل تلك الهزائم الكبيرة يُشوه سمعته في الخارج، مشيرًا إلى أن الهدف الحقيقي للمنتخب مع مدربه هيرفي رينارد هو الفوز بكأس آسيا 2023.

وأضاف لبرنامج “أكشن مع وليد” “إن كنا نطمح من المنتخب تحت قيادة رينارد أن يُحقق شيئًا فنحن نطمح للفوز بكأس آسيا 2023، لم نتوج بالبطولة منذ فترة طويلة ونريد العودة لها كما عاد الهلال وفاز بدوري أبطال آسيا”.

تابع “كأس آسيا بطولة متاحة لنا، فنحن نعرفها جيدًا وحسابات الفوز والخسارة فيها متساوية، لذا فرص الحصول على اللقب بهذا المنتخب الذي يقوده رينارد متاحة ونحن عملنا لأجلها جيدًا، أما كأس العالم فالتأهل للدور الثاني إن حدث سيكون نعمة لم نحلم بها”.

تابع “ما نريده ألا تكون خساراتنا إن حدثت، وهي الاحتمال الأكبر، كبيرة، لأن التعرض لخسارة قاسية ليس مشكلة، فالعديد من المنتخبات والأندية تعرضت لها، مثل سقوط البرازيل بالسبعة وبرشلونة بالثمانية، لكن المشكلة تكون في تكرار تلك النتائج، فقد خسرنا في افتتاح المونديال السابق بالخمسة من روسيا”.

“نريد أن يتحدث عنا العالم باحترام وليس بازدراء. نحن قدمنا مونديال 1994 بشكل عظيم لكن الأمور اختلفت تمامًا بعده”.

أتم “لا نريد أن نكذب على أنفسنا أو ندعي وجود شيء في منتخبا غير موجود، إحدى أهم مشاكل الأخضر عدم وجود مهاجم قوي يصنع الفارق لصالحه، كرة القدم السعودية تعاني الآن وستعاني أكثر مستقبلًا من عدم وجود مهاجم وذلك لأن جميع المهاجمين الأساسيين في أندية الدوري السعودي خاصة الكبار من الأجانب، جميع المهاجمين المحليين والمتواجدين في المنتخب حاليًا هم بدلاء في أنديتهم. لذا علينا التفكير في آسيا وليس كأس العالم”.

يُشار إلى أن السعودية وقعت في مجموعة صعبة في مونديال قطر 2022، حيث ضمت بجانبه الأرجنتين والمكسيك وبولندا.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

زر الذهاب إلى الأعلى