غير مصنف

حكم توزيع حلوى المولد على الفقراء والمحتاجين

حكم توزيع حلوى المولد على الفقراء والمحتاجين، هو الحكم الذي سيتم تبيانه في هذا المقال، هنالك العديد من المسلمين يعتقدون بجواز الاحتفال بعيد المولد النبوي بشكل سنوي، ويقومون بالعديد من المظاهر والفعاليات المختلفة، وفي بعض دول الإسلامية يكون يتم اعتمادها إجازة رسمية في المؤسسات، وموقع Riyadiyatv يهتمّ ببيان حكم توزيع الحلوى في المولد النبوي وتوزيعها على الفقراء والمحتاجين.

حكم توزيع حلوى المولد على الفقراء والمحتاجين

لا يجوز للمسلمين توزيع الحلوى في المولد النّبوي، حتى لو كان على الفقراء والمحتاجين، وذلك لأن الاحتفال بالمولد النبوي من البدع المحرمة، فعيد المولد النبوي ليس له أصل في الشريعة الإسلامية ولا السنة النبوية، وتم الاتفاق بإجماع علماء الأمة وأشرافها بعد جواز الاحتفال بعيد المولد النبوي؛ لأنه بدعة ابتدعها الفاطميون في عهدهم، وهذه بدع نهى عنها النبي، فقال إنها تؤدي إلى جهنم، كما أن مظاهر الاحتفال بعيد مولد النبي لم تكن موجودة في عهد نبي الله -صلّى الله عليه وسلّم- ولا في عهد الصادق الأمين أبو بكر الصديق ولا من تلاه من الصحابة الكرام ولا التابعين من بعدهم، ويجب على المسلم الملتزم الاعتصام بالقرآن والسنة النبوية ورأي السلف الصالح، هذا والله أعلم.[1]

شاهد أيضًا: حكم توزيع الحلوى في المولد النبوي ابن باز

حكم شراء حلوى المولد لتوزيعها على الفقراء والمحتاجين

لا يجوز شراء حلوى المولد، لأن شراء الحلوى المصنوعة بنية الاحتفال بالمولد النبوي يعد من مظاهر الاحتفال بعيد المولد النبوي، وإنّ من غير الجائز للمسلم أن يحتفل في الثاني عشر من ربيع الأول بالمولد النبوي، لأن ذلك من البدع المحدثة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة تلقى بصاحبها في النار، ولقد حذّر أهل العلم من الوقوع في البدع، وإنّ شراء الحلوى من أجل الاحتفال في هذا اليوم وتوزيعها يدخل في المحرمات، حتى لو كان توزيعها للفقراء والمحتاجين، فهو يدخل في حكم الاحتفال نفسه، فما كان في أصله حرام، فإن مظاهره محرمة، وقد حذرنا الرسول الكريم، وأمرنا باتقاء الشبهات والمحرمات واجتنابها؛ ففي ذلك فلاح ونجاة، هذا والله ورسوله أعلم.[2]

شاهد أيضًا: هل الاحتفال بالمولد النبوي حرام

هل يجوز توزيع الحلوى في المولد النبوي

لقد أكد أهل العلم والمشورة بأنه لا يجوز توزيع الحلوى في المولد النبوي، حتى لو كانوا من الفقراء والمحتاجين في يوم المولد النبوي، لأن ذلك من مظاهر الفرح والسرور، ويدخل ذلك في مظاهر الاحتفال بعيد مولد النبي الكريم، وذلك من المحرمات التي نهى عنها أهل العلم في زماننا هذا، كما لا يجوز قبول هذه الحلوى وتناولها أو المساعدة في توزيعها على الناس، لأن في ذلك مشاركة ومساعدة على نشر البدعة المحرمة، لذا من الأفضل للمسلم توزيع الطعام على الفقراء والمحتاجين في غير هذا اليوم، ففي ذلك دفع لشبهات وتفادي للوقوع في الحرام، فالنبي الكريم أمرنا بتكريمه بالصلاة عليه في المجالس وحلقات العلم والبيوت، وكل مكان يذكر فيه فيصلى عليه المسلمون كما أمرهم الله في كتابه العزيز، ولم يأمر أحد من الصحابة ولا المسلمين بالاحتفال بيوم ميلاده، هذا والله أعلم

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا حكم توزيع حلوى المولد على الفقراء والمحتاجين، وتحدثنا عن رأي أهل العلم والتقوى وعلماء المسلمين في الاحتفال بعيد المولد النبوي، واعتماده يوم من أعياد المسلمين فهو غير جائز.

المراجع

  1. حكم توزيع الطعام والحلوى في المولد النبوي , binbaz.org.sa , 06/10/2022
  2. أكل الطعام الذي يوزع يوم المولد النبوي الشريف , islamqa.info , 06/10/2022

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

زر الذهاب إلى الأعلى