اخر الاخبارنادي مانشستر سيتي الإنجليزي

تمثال أجويرو يُخلد ذكرى عودة مانشستر سيتي إلى حظيرة الألقاب

كشف نادي مانشستر سيتي، متصدر ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز، اليوم الجمعة، عن تمثال المهاجم الأرجنتيني المعتزل سرجيو كون أجويرو، الهداف التاريخي للسيتيزنز، في الجانب الشرقي من ملعب الاتحاد، من أجل تخليد ذكرى عودة السماوي إلى حظيرة الألقاب بعد سنوات من الغياب.

وأزاح السيتي الستار عن تمثال أجويرو، في ذكرى تتويج السماوي بلقب الدوري للمرة الثالثة في التاريخ، والأولى في حقبة المالك الإماراتي منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، والذي جاء بطريقة درامية بعد غياب دام 44 عامًا.

وكان لقب البريميرليج في طريقه إلى الجانب الأحمر لمدينة مانشستر بعدما جمع الشياطين الحمر 89 نقطة، حتى انتهاء زمن النسخة 2011-2012، إلا أن الوقت المبدد حوّل البطولة إلى الطرف السماوي، بعدما وقع أجويرو على هدف قاتل في شباك كوينز بارك رينجرز، ليصعد إلى منصة التتويج.

واستقر النادي السماوي على نصب التمثال في الجانب الشرقي من ملعب الاتحاد، لينضم إلى تمثالي البلجيكي فينسنت كومباني والإسباني ديفيد سيلفا، والذي جاء من تنفيذ الفنان التشكيلي أندي سكوت، مستخدمًا آلاف القطع من الفولاذ المجلفن.

وأوضح النادي الإنجليزي، في بيان عبر الموقع الرسمي، اليوم الجمعة: «يُخلد تمثال أجويرو إسهام الأرجنتيني الاستثنائي في نجاح السيتي، وعلى وجه الخصوص، دوره المحوري في لحظة تعد ضمن أفضل اللحظات في تاريخ الرياضة، وستتذكره إلى الأبد جماهير مانشستر في جميع أنحاء العالم».

وأعرب أجويرو، الذي اعتزل كرة القدم مطلع الموسم الجاري بسبب متاعب على مستوى عضلة القلب، عن سعادته بتلك الخطوة الرائعة، معقبًا: «في الحقيقة هذا شيء جيد للغاية بالنسبة لي، رؤية نفسي قبل عشر سنوات أمر مؤثر للغاية».

وأكمل المهاجم الأرجنتيني: «تمكنت من تحقيق ألقاب كثيرة خلال العشر سنوات هذه، واستطعت مساعدة النادي ليكون أحد أفضل الأندية في العالم، أنا ممتن للغاية للسماوي على هذا التمثال، اعترافًا بمسيرتي كلاعب كرة قدم في مانشستر، إنه أمر مميز للغاية».

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى