العملات الرقمية

الين يتراجع لأدنى مستوى في 20 عاما وتزايد الضغط على اليورو بواسطة رويترز

© Reuters. صورة توضيحية لورقة نقدية من فئة الين في صورة من أرشيف رويترز.

لندن/سيدني (رويترز) – ارتفع متجاوزا مستوى 130 ينا يوم الخميس للمرة الأولى منذ عام 2002، بعد أن حافظ بنك اليابان على التزامه بالسياسة النقدية بالغة التيسير ، في حين انخفض اليورو لفترة وجيزة دون 1.05 دولار.

كانت هناك بعض التكهنات في السوق بأن بنك اليابان قد يتراجع قليلا نظرا للضغط المتزايد في أسواق الصرف الأجنبي، لكنه لم يظهر أي تردد.

وقال لي هاردمان محلل العملات في بنك إم.يو.إف.جي في لندن “أعطى بنك اليابان ‘التصريح‘ لمواصلة بيع الين”.

وأدت عمليات البيع المكثفة التي أثارها بنك اليابان إلى ارتفاع مقابل الين إلى 131 ينا، وهو أعلى مستوى منذ 20 عاما.

كما تعرضت العملات الآسيوية الأخرى للضغط. ووصل الدولار إلى 6.6562 يوان، مقابل تداول في الخارج، وهو أعلى مستوى منذ نوفمبر تشرين الثاني 2020.

في غضون ذلك، تراجع اليورو ولامس لفترة وجيزة أدنى مستوى في أكثر من خمس سنوات عند 1.0481 دولار، مما رفع خسائره خلال الشهر إلى خمسة بالمئة، وهو أسوأ انخفاض له منذ أوائل عام 2015.

وتزيد التوقعات الآن بأن في طريقها لتتساوى مع الدولار، وهو مستوى لم تصل إليه منذ عام 2002.

(إعداد رحاب علاء للنشرة العربية- تحرير مصطفى صالح)


Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى