تعليم

الطيور التي تستعمل أجنحتها مجاديف للسباحة في المياه بدلاً من الطيران هي

الطيور التي تستعمل أجنحتها مجاديف للسباحة في المياه بدلاً من الطيران هي، سبحانهُ خلق فأبدع، فجلاء رحمته تعالى أنه سخر لكل شيء من المخلوقات الحيّة طريقًا هينًا يسلكهُ، وجعل له خصائص تلائم طريقه عيشه، وتحميه من أي ضرر من البيئة المحيطة، ومن خلال موقع Riyadiyatv سنتعرف على أي الطيور التي تستعمل أجنحتها مجاديف للسباحة في المياه بدلاً من الطيران.

الطيور التي تستعمل أجنحتها مجاديف للسباحة في المياه بدلاً من الطيران هي

من رحمتهِ -جل وعلا- أنه قدّر موازين الكون بأبسط تفاصيلها، وجعل لكل مخلوق فيها خصائص تلائم طريقة معيشته، وتساهم في حمايته من أي ضرر خارجي قد يؤثر عليه ويفقده الأمان، وفي ذلك فقد تخلت بعض الطيور عن القدرة على الطيران لاستخدامها في السباحة بعد أن وجدت أن ذلك الطريق الأمثل للبقاء على قيد الحياة، وهذا الطير هو؟

ويرجع عدم القدرة على الطيران لعدة أسباب، لعل أبرزها ثقل وزنهُ، وقصر أجنحته مقارنة بحجمه، وطبيعة سلوكه الذي يمنعه من الطيران كسائر الطيور الأخرى.

شاهد أيضًا: لماذا لا يستطيع البطريق العيش في الصحراء

نظرة عامة حول البطريق

البطريق طائر بحري، يفتقدُ القدرة على الطيرانِ، يتميز بصغر حجمه، وثقل وزنه، ولونه الداكن من الظهر، والأبيض من البطن، وتختلف الأنواع منه بشكل رئيسيّ في الحجم وشكل الرأس، وتتكاثر غالبية أنواعها مرة واحدة في العام، ويتغذى على الأسماك والحبار والقشرياتِ البحرية، ويتكاثر البطريق بشكل رئيسي في الجزر في المياه الواقعة تحت القطب الجنوبي وعلى السواحل الباردة في أفريقيا، وأستراليا، ونيوزيلندا، وأمريكا الجنوبية، ويعيش عدد قليل من الأنواع في المناطق المعتدلة، ويعيش بطريق غالاباغوس في المناطق الاستوائية قبالة أمريكا الجنوبية.[1]

شاهد أيضًا: هل البطريق من الطيور

الصفات الشكلية لطيور البطريق

لكل حيوان بحري أم بريّ هيئة وصفات تختلف عن بقية الحيوانات، وفيما يأتي توضيح للصفات الشكلية لطيورِ البطريق:

  • يتميزُ بالرأس الكبير والعنق الصغير والجسم الممدود، حيث يكون بذلك مهيئًا للسباحة، ويكون مدببًا من الطرفين، وذيله قصير وصلب يشبه شكل الوتد، كما أنه يمتلك أرجل مكفوفة؛ مما يعطيه وضع مستقيم على الأرض.
  • تكون هيئة لونه داكنًا من السطح الخلفي، وذو لون أبيض من جهة البطن، حيث يمتزج الجانب الظهري المظلم مع أعماق المحيط المظلمة عند النظر إليه من الأعلى، ويمتزج الجانب البطني الأبيض مع سطح البحر الأخف عند النظر إليه من الأسفل، والنتيجة هي عدم قدرة الحيوانات المفترسة على رؤية التباين بين البطريق والبيئة المحيطة به.
  • يكون حجم البطريق صغيرًا نوعًا ما، ولعل طول البطريق الصغير وهو أصغر بطريق يصلُ إلى قرابة 45 سم ويزن حوالي كيلوجرام واجد، أما البطريق الكبير وهو أكبر بطريق فإن ارتفاعه يبلغُ 1.1 مترًا، ويمكن له أن يزن أكثر من واحد وأربعينَ كجم.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا الطيور التي تستعمل أجنحتها مجاديف للسباحة في المياه بدلاً من الطيران هي، حيث سلطنا الضوء على الخصائص العامة لطائر البطريق، وتعرفنا على أنه من الطيور المائية التي لا تستطيع الطيران.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

زر الذهاب إلى الأعلى