العملات الرقمية

الدولار الاسترالي أكثر العملات خسارة اليوم بسبب الصين! بواسطة المتداول العربي

© Reuters. الدولار الاسترالي أكثر العملات خسارة اليوم بسبب الصين!

Arabictrader.com – جاءت اليوم الخميس في سوق العملات الأجنبية، أربع عملات من العملات الرئيسية لتتكبد خسائرا ملحوظة أمام العملات الرئيسية الأخرى، وكان أكثر العملات خسارة، تلاه النيوزلندي بنسبة أرباح متقاربة ، وجاءت الموحدة ثالث الخاسرين، ثم انتهت القائمة بالجنيه الاسترليني الذي تكبد خسائرا بسيطة.

وقد تراوحت خسائر العملات الأربعة سابقة الذكر ما بين 5.59% و 0.52% في المتوسط، وفيما يلي شرح أكثر تفصيلا لأسباب تحمل هذه العملات تحديدا خسائر ملحوظة في تداولات اليوم:

الدولار الاسترالي أكثر العملات خسارة

فقد تكبد الدولار الاسترالي اليوم خسائرا بارزة، متضررا من الإغلاقات التجارية التي تشهدها الصين بسبب فيروس كورونا وتفشيه القوي داخل البلاد.

حيث تعد أستراليا من أكبر شركاء الصين تجاريا، وتتأثر بشدة في الفترة الراهنة من أزمة سلاسل التوريد والإمدادت العالمية، لتصل خسائر الدولار الاسترالي في تداولات اليوم 5.59% أمام العملات الرئيسية الأخرى.

الدولار النيوزلندي ثان الخاسرين

هذا وتأثر الدولار النيوزلندي بشدة من تراجع شهية المخاطرة ، باعتباره أحد أهم العملات السلعية في سوق الفوركس ، ولهذا تكبد خسائرا قوية تتقارب من خسائر الدولار الاسترالي ، بلغت نحو 5.36% أمام العملات الرئيسية الأخرى.

العملة الأوروبية الموحدة تحقق خسائرا قوية

تأثر اليورو من تصريحات عضو البنك المركزي الأوروبي ، يواكيم ناجل، الذي يعتقد بأن هناك توجها مفاده بأن التضخم يكتسب زخما قويا للغاية، وأنه يجب أن يرفع البنك المركزي الأوروبي الفائدة خلال يوليو المقبل لأن البيانات الاقتصادية الموجودة أكدت بأن التضخم مرتفع للغاية، وأن هناك مخاطر من التحرك المتأخر.

لهذا فقد تراجع اليورو بشكل بارز خلال تداولات اليوم أمام العملات الرئيسية الأخرى، ليعمق خسائره لليوم الثاني على التوالي، بنسبة خسائر تبلغ نحو 4.62% تقريبا.

آخر العملات الخاسرة اليوم

وتنتهي قائمة الخاسرين في سوق العملات الأجنبية اليوم بالجنيه الاسترليني ، الذي جاءت خسائره بسيطة، فقد حجمت توقعات سياسات التشديد النقدي من بنك إنجلترا من خسائره خلال تداولات اليوم.

حيث هذا صرح عضو بنك إنجلترا ساندرز في وقت سابق من هذا الأسبوع، أن زيادة التكلفة الخارجية قد تؤدي إلى تفاقم الارتفاع الأخير في توقعات التضخم القادمة، مما ينبئ بتشديد نقدي قريب، وبهذا حقق الاسترليني اليوم خسائرا وصلت إلى حوالي 0.52% أمام العملات الرئيسية الأخرى.

اطلع على المقالة الأصلية


Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى