- Advertisement -

- Advertisement -

إيلون ماسك يعزز قبضته على بيزنس “الإنترنت الفضائي”.. ترخيص ستارلينك


- Advertisement -


حصلت شركة سبيس إكس المملوكة للملياردير إيلون ماسك أخيرا على تصريح يمكنها من تعزيز هيمنتها على بيزنس الإنترنت الفضائي.

والتصريح حصلت عليه “سبيس إكس” من لجنة الاتصالات الاتحادية الأمريكية، وهي وكالة مستقلة عن حكومة الولايات المتحدة، ومكلفة بتنظيم الاتصالات في جميع الولايات.

وبموجب التصريح، سيسمح لشركة “سبيس إكس” باستخدام شبكتها للإنترنت عبر الأقمار الصناعية (ستار لينك) مع المركبات متحركة.

وبهذا تستطيع شركة “سبيس إكس” جذب عملاء جدد لخدمة الإنترنت الفضائي (من النطاق العريض) التي تقدمها، خاصة لشركات الطيران التجاري وسفن الشحن والشاحنات.

عملاء جدد لستار لينك

وتسعى (ستار لينك)، وهي مجموعة سريعة النمو من الأقمار صناعية التي تبث الإنترنت، منذ فترة طويلة إلى توسيع قاعدة عملائها من الأفراد مستخدمي تقنية النطاق العريض في المناطق الريفية والمناطق التي بها ضعف في خدمات الإنترنت إلى عملاء من الشركات في قطاعات السيارات والشحن والطيران المربحة.

وقالت اللجنة في نص التصريح الذي منحته للشركة ونُشر أمس الخميس “التصريح لشركة بفئة جديدة من المحطات لنظام سبيس إكس للأقمار الصناعية سيُوسع قدرات تقنية النطاق العريض لتلبية احتياجات العدد المتنامي من المستخدمين الذين يحتاجون الآن اتصالا مع الإنترنت وهم يتحركون”.

2700 قمر صناعي

ودشنت سبيس إكس حوالي 2700 قمر صناعي (لستار لينك) في مدار قريب من الأرض منذ عام 2019 وقد استقبلت مئات الآلاف من المشتركين الذين يدفع العديد منهم 110 دولارات شهريا للحصول على خدمة الإنترنت بتقنية النطاق العريض.

وتحتدم المنافسة في قطاع الأقمار الصناعية التي تبث الإنترنت من مدار قريب من الأرض بين شركة سبيس إكس ومشغل الأقمار الصناعية (وان ويب) ومشروع (كويبر) المملوك لجيف بيزوس، وهو وحدة تابعة لشركة أمازون العملاقة للتجارة الإلكترونية.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

- Advertisement -



Source link

- Advertisement -

قد يعجبك ايضا

- Advertisement -