اخر الاخبارمدارات عالمية

أستاذ جامعي أوكراني يحاضر طلابه من على خط النار

واصل الأستاذ الجامعي الأوكراني فيدور ساندور، تقديم المحاضرات لطلابه رغم حمله السلاح في جبهات القتال ضد الجيش الروسي.

يعمل ساندور، أستاذا ورئيس قسم علم الاجتماع في جامعة أوزهورود الوطنية بأوكرانيا، وقد تحول إلى قصة ملهمة لطلابه على مواقع التواصل الاجتماعي، ووفق «سكاي نيوز».

ولجأ الأستاذ الأوكراني إلى المحمول لتقديم المحاضرات إلى طلابه الذين ذهلوا باستمراره في رسالته العلمية مع مواصلة القتال.

وعلقت جامعة أوزهورود الأوكرانية على انخراط ساندور في صفوف القتال، مشيرة إلى أنه لم يخل بمواعيده في بدء المحاضرات بنفس موعد الجامعة في الساعة الثامنة صباحا.

وأضافت الجامعة، أن الأكاديمي قد التحق بالخدمة في كتيبة محاربة الإرهاب الأوكرانية منذ اليوم الأول للحرب مع روسيا، ويقاتل الآن في جهة بالمنطقة الشرقية.

يأتي ذلك في سياق الحرب الروسية على أوكرانيا التي بدأت في 24 فبراير الماضي وباتت نهايتها مجهولة الموعد والمصير في ظل اصرار موسكو على مواصلتها والدعم الغربي المقدم إلى كييف.

وفي شأن ميداني آخر قال مدير إدارة حرس الحدود الأوكرانية، ليونيد باران، إن أوكرانيا استعادت السيطرة على نحو ثلثي الحدود، البالغ طولها 1200 كيلومتر، مع روسيا.

وشدّد باران على أن قوات حرس الحدود تواصل مهامها لتأمين كامل حدود أوكرانيا، متابعا: دخلت دائرة حرس الحدود الحكومية داخل ولايات كييف وسومي وتشرنيهيف مناطق المسؤولية.

وأردف: رغم ذلك، فإن الخطر لا يزال قائمًا؛ لأن التدابير الاعتيادية لحماية الحدود ليست كافية، وتابع: في الوقت الحالي، يتم اتخاذ تدابير لتفقد المنطقة بالتفصيل ويتم إنشاء مراكز إضافية.

 اقرأ المزيد من هنا أو توجه للصفحة الرئيسية

Source link

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى